جلالة الملكة رانيا العبدالله.. أم عفوية وطموحة ودؤوبة ..تهتم بعائلتها في المقام الأول وتحرص على توفير جو هادئ للملك بعيداً عن المهام والأعباء اليومية الثقيلة وتحاول منح هامشاً واسعاً من الاستقلالية لأطفالها